منتديات اللغة العربية الفصحى
 
الرئيسيةالمنتدى العام لاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الذات الإنسانيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جليلة البزم



المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 13/12/2008

مُساهمةموضوع: الذات الإنسانيه   الأحد ديسمبر 28, 2008 5:09 am

أهمية العلاقة بين الطفل وانصاله مع أمه

ويتعلّم الوليد الجديد بسرعة تعرّف خواص أمّه ، فهو يشم رائحة جسمها ويحسّ بحرارته ، كما يتعرف الخواصّ الأخرى لسلوكها . تلك هي بداية علاقة بين الطفل وأمه تظهر منذ الشهور الأولى من حياته، ولقد ثبت فعلاً أن الأطفال الحديثي الولادة ـ الذين تحضنهم أمهاتهم إلى صدروهن ـ يقلّ بكاؤهم ويتكيفون بصورة أبكر من غيرهم من الأطفال ، ويتميزون بمزاج هادئ ، ويصبحون أقلّ عرضة للإصابة بالمرض من الأطفال الذين يبقون بعيدين عن أمهاتهم .
هنالك عادة في بعض البلاد الإفريقية، حيث تحمل الأم طفلها على صدرها، أو على ظهرها، ولعل ذلك يقوي من شدة الرابط بين الأم والطفل، ورغم أن ذلك غير مستساغ في بعض المجتمعات، ولكني متأكد من من أن ألأم التى تضم إبنها إلى جسدها أطول ما يمكن، وهذا يعطي الطفل فرصة لتنبيه كل جزء من أحاسيسه، وهو سوف يتفاعل أكثر من المحيطين، وأظن أن كثيرًا من الأمهات لاحظن أن الطفل يستمتع كثيرًا بالتسوق لإن اتصاله بامه كان ملاصق لها وهو برعم صغير.عندما تذهب إلى السوق وتلصقه إلى صدرها
اللعب مع الطفل: أمر ضرورى جداً لتنمية إتصاله بالعالم الخارجى وتوسع مداركه ليستوعب فكرة الولادة، وكنت أقول لنفسي: ماذا تفعل هذه الجدة العجوز ؟ أتراها تعى ماتفعل ؟ وكيف تتحدث مع هذا المخلوق الصغير ؟ وهل يقهمها وهىتتحدث معه ؟

ولكنى كنت مخطئًة، وكانت جدتي على صواب، فالثابت الآن أن الطفل يسمع ويرى منذ اليوم الأول .. فهو يستمتع بالنظر للوجه الإنساني وهو يفضل الصوت الأنثوي، وأصبحنا نعلم أن هذا المخلوق يميز رائحة والدته عندما يلتفت برأسه إلى ثدي أمه يجب التأكد باستماع الطقل بتلك اللحظات السعيدة التىمنحهم الله إياها بفضله وكرمه وهذه أكبر لغة حوار واتصال بينه وبين صاحبة هذه الرائحه
ومن العوامل المهمة الأخرى صوت الأم ، فهو يمنح الطفل الدفء والأمن ، ويشرع الطفل بتمييزه ، فور سماعه ، عن الأصوات الأخرى جميعاً . وهذه اروع صلة إتصال عبر ألإثير بين الطفل وأمه



فالطفل يحتاج إلى رعاية وحماية وإلى تغذية كافية ومؤانسة ، وهو يبدى أنواعاً من السلوك تعبّر عن رغبته في التماس الاتصال والاقتراب من الكبار ، كالبكاء والتعلّق بالكبار وتتبعهم بعينيه أو بكامل جسمه ، أو مجرّد الإمساك بذراعهم . وبهذه الصلة الوثيقة يتحقق هدف الطفل ، ويستطيع أن بكون إتصاله بأقربالمحيطين به
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الذات الإنسانيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
fajjal :: الملتقى العام للأعضاء :: القسم الأدبي-
انتقل الى: